جديد الموقع

»» »» فرضية حج بيت الله ( الخطب المكتوبة ) »» »» يا ذاكر الأصحاب كن متأدبا ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» هذا عمر - This Omar ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» ما هم بأمة أحمد ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» فتهجد به 2 - عبدالرحمن الفقى.flv ( النابغة عبد الرحمن الفقي ( أبو محمد الأثري ) ) »» »» الحلقة الأخيرة ( السيرة النبوية للشيخ نبيل العوضي ) »» »» فقـه الحـج ( المقالات ) »» »» مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي برابط يدعم الإستكمال ( مصاحف كاملة برابط واحد مباشر ) »» »» سورة الناس ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي ) »» »» سورة الفلق ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي )
يوسف عليه السلام تجربة حكم إسلامية! | شبكة أحباب الله
عرض المقالة : يوسف عليه السلام تجربة حكم إسلامية!

الصفحة الرئيسية >> المقالات

كاتب المقالة: عايد هديب
تاريخ الاضافة : 29/12/2011
الزوار: 1276
التقييم: 5.0/5 ( 1 صوت )

سنتوقف مع أولى تجارب الإسلاميين في الحكم، وسنعيش سطورنا القادمة مع دولة مدنيَّة بمرجعية دينيَّة، لم يكن لها نظيـر، تقلد الحكم فيها نبيًّا من أنبياء الله، لم يرفض الآخر ولم يقصِ أحدًا، عمل على تقديم مشاريع عملية يلمسها الناس، ويعيشون معها، نتوقف عندها، ونخوض غمارها، مؤمنين أننا نسلك بذلك طريقًا وعرًا، لن يخلو من غمزٍ هنا أو تصنيف هناك.

تجربة سطَّرها يوسف عليه السلام، تجدها فريدة في كل منعطفاتها، التـي لم توقفه ولم تدفعه لليأس، تنقل فيها من محنة إلى منحة، ومن ظلمة السجون إلى إدارة السنون.

فـ(يوسف عليه السلام) مدرسة فكرية تربوية سياسية، على دعاة الإسلام اليوم وأبناء الحركة الإسلامية أن يمكثوا معها طويلًا، لينهلوا من ينابيعها المتدفقة، ويغترفوا من دروسها الملهمة، شيبًا كانوا أم شبابًا، قادة أم أفرادًا، صفًا أول أو في الساقة.

فبعد سنوات صعبة مرت عليه، عاشها غريبًا مظلومًا سجينًا، لم يعش بسلبية وانعزال، ولم يكتفِ بالمراقبة والنقد البناء، بل ولم يتـردد في اقتناص الفرصة، لينهض بالواجب، ويتصدى لسبع عجاف، يهرب من مواجهتها الرجال.

فأعلنها يوسف عليه السلام مدوية صريحة “اجعلنـي على خزائن الأرض”، أعلنها لدينه لا لشخصه، لغيـره لا لنفسه، لأمته لا عشيرته.

  • (اجعلنـي).. درسًا سياسيًا في فن المشاركة، وأخذ المكان المناسب، وأداء الأمانة.
  • (اجعلنـي).. درسًا اجتماعيًا تطبيقيًا لتحقيق خدمة الناس عبادة.
  • (اجعلنـي).. فنًا من فنون التغييـر والتأثير وتحريك الجماهير.
  • (اجعلنـي).. أسلوبا لإدارة الدولة بطريقة بطيء ولكن مؤكد “slow but sure”.
  • (اجعلني).. شعار مرحلة، يعيش معها صاحب الرسالة محاولا أن يقدم ما لديه، ليعذر إلى الله ويؤدي أمانة حُمّلها ليقدمها للناس على أجمل صورة وأبهى حلة.
  • (اجعلني).. فيها تحديًا واضحًا يستند لثقة عالية، وإيمان عميق، فيها شهادة على الناس، وتعبيدهم لله، وعملًا لنصرة دينه.

كم نحن بحاجة إلى فهم (اجعلني) بمثل هذه القراءات خصوصا في مثل هذه الأزمنة التي تتقلب فيها الأجواء بين ربيع وخريف وصيف.

وقد تبدو هذه القراءة متأخرة، ولا تلبـي طموح الشارع الثائر، وقد يظنها البعض محاولة لافساد ربيعٍ عربيٍ آخر ننتظره، ولكنها ليست هي كذلك وإنما هي دعوة لكل من أراد التغييـر أن يتحرك في كافة أعصاب الدولة، مشاركًا ومدافعًا وصولا لأعلى سلطة في الهرم، إن لم يكن على قمته، دون مهادنة ونفاق وتملق، فليس ذلك يوصلنا.

يوسف عليه السلام ضربة في صلب النظام، تغييـرًا وتوجيهًا وقيادة، وليس حركة لقلب النظام، إنما عملًا من داخله على طريقة بطيء ولكنه مؤكد.

هكذا نريدها.. والناس عند شروطها..




روابط ذات صلة

إحياء العزة الإسلامية
عائض الرجل الأسود في البيت الأبيض ..
القادم المنتظر
يا بني اركب معنا
إنها لإحدى العبر..ما حدث للشيخ الشثري عبرة للجميع !!
حسن معاملة الأجير
أطفال العراق من لهم !؟
يا أهل التوحيد لا يسبقكم الناس الى العراق
هل لك من أثر؟
لا غنى عن مجالس الإيمان
ماذا قالت الجماهير لقيادات رام الله؟
تركيا بعيون إسرائيلية من الحليف الاستراتيجي إلى محور الشر
التهذيب الدوري للذات
إلى زوجة داعية
السلعمانيـة !!
ظمأ الشهوة.. وسراب الفاحشة
فقه الأخوة في الله
الحياة .. دار عطاء ٍأم بلاء؟
ضحكه ومزاحه صلى الله عليه وسلم
حكم منوعة
نباح غير مُباح !
بعيداً عن الدنيا قريباً منها
البراطيل تنصر الأباطيل
علاقة الصورة بالشرك بالله !!!
فضل أيّام عشر ذي الحجة
الكرة.. والحنين إلي الجاهلية !
فضل يوم عرفة وحال السلف فيه
فضل يوم عرفة
وقفات مع العيد
يا خطبائنا.. لا تجعلونا نحزن يوم عيدنا
فضل أيام التشريق
أحكام وآداب عيد الأضحى المبارك
فقه شعائر عيد الأضحى
حكم التهنئة بالعيد والصيغ الواردة في ذلك
مات النصراني ..!!



التعليقات : 0 تعليق

القائمة الرئيسية

استراحة الموقع

خدمات ومعلومات

القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الإشتراك


انت الزائر : 2779955

تفاصيل المتواجدين
Powered by: mktba 4.6