جديد الموقع

»» »» فرضية حج بيت الله ( الخطب المكتوبة ) »» »» يا ذاكر الأصحاب كن متأدبا ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» هذا عمر - This Omar ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» ما هم بأمة أحمد ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» فتهجد به 2 - عبدالرحمن الفقى.flv ( النابغة عبد الرحمن الفقي ( أبو محمد الأثري ) ) »» »» الحلقة الأخيرة ( السيرة النبوية للشيخ نبيل العوضي ) »» »» فقـه الحـج ( المقالات ) »» »» مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي برابط يدعم الإستكمال ( مصاحف كاملة برابط واحد مباشر ) »» »» سورة الناس ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي ) »» »» سورة الفلق ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي )
الفرق بين البدعة والمصلحة المرسلة ، ومواضع اتفاقهما وافتراقهما | شبكة أحباب الله
عرض الفتوى : الفرق بين البدعة والمصلحة المرسلة ، ومواضع اتفاقهما وافتراقهما

الصفحة الرئيسية >> الفتاوى

اسم المفتى: الإسلام سؤال وجواب
تاريخ الاضافة : 26/05/2012 الزوار: 1518
سؤال الفتوى: ما الفرق بين البدعة والمصلحة المرسلة ؟ .


< جواب الفتوى >

الحمد لله
أولاً:
عرَّف الحافظ ابن رجب الحنبلي رحمه الله تعالى البدعةَ بتعريف جامع فقال :
" فكل مَن أحدث شيئًا ، ونسبه إلى الدِّين ، ولم يكن له أصل من الدين يرجع إليه : فهو ضلالة ، والدين منه بريء " .
" جامع العلوم والحكم " ( 2 / 128 ) .
فصارت أركان البدعة :
1. الإحداث .
2. أن يضاف هذا الإحداث إلى الدين .
3. ألا يستند هذا الإحداث إلى أصل شرعي يدل عليه.
وتجد تفصيل هذا في جواب السؤال رقم ( 118225 ) .
وانظر جوابي السؤالين ( 10843 ) و ( 128530 ) .

ثانياً:
" المصلحة " في اللغة : المنفعة ، سواء أكانت دنيوية أم أخروية .
و " المرسلة " في اللغة : المُطلقة .
و " المصلحة المرسلة " في الاصطلاح : هي المنفعة التي لم يرد فيها دليل خاص باعتبارها أو إلغائها .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - في بيان تعريف " المصالح المرسلة " - :
وهو أن يرى المجتهد أن هذا الفعل يجلب منفعة راجحة ، وليس في الشرع ما ينفيه .
" مجموع الفتاوى " ( 11 / 342 ، 343 ) .

ثالثاً:
ننقل هنا كلاماً علميّاً يضبط مسألة الفروقات والاتفاقات بين البدع والمصالح المرسلة نختم به الجواب ونرجو أن يكون نافعاً مفيداً .
قال الشيخ محمد بن حسين الجيزاني – وفقه الله - :
أ. وجوه اجتماع البدعة والمصلحة المرسلة :
1. أن كلاًّ من البدعة والمصلحة المرسلة مما لم يعهد وقوعه في عصر النبوة ، ولا سيما المصالح المرسلة ، وهو الغالب في البدع ، إلا أنه ربما وجدت بعض البدع - وهذا قليل - في عصره ، كما ورد ذلك في قصة النفر الثلاثة الذين جاءوا يسألون عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم .
2. أن كلاًّ من البدعة - في الغالب - والمصلحة المرسلة خال عن الدليل الخاص المعين ، إذ الأدلة العامة المطلقة هي غاية ما يمكن الاستدلال به فيهما .
ب. وجوه الافتراق بين البدعة والمصلحة المرسلة :
1. تنفرد البدعة في أنها لا تكون إلا في الأمور التعبدية ، وما يلتحق بها من أمور الدين ؛ بخلاف المصلحة المرسلة فإن عامة النظر فيها إنما هو فيما عقل معناه ، وجرى على المناسبات المعقولة التي إذا عُرضت على العقول تلقتها بالقبول فلا مدخل لها في التعبدات ، ولا ما جرى مجراها من الأمور الشرعية .
2. وتنفرد البدعة بكونها مقصودة بالقصد الأول لدى أصحابها ؛ فهم - في الغالب - يتقربون إلى الله بفعلها ، ولا يحيدون عنها ، فيبعد جدّاً - عند أرباب البدع - إهدار العمل بها ؛ إذ يرون بدعتهم راجحة على كل ما يعارضها ، بخلاف المصلحة المرسلة ؛ فإنها مقصودة بالقصد الثاني دون الأول ، فهي تدخل تحت باب الوسائل ؛ لأنها إنما شرعت لأجل التوسل بها إلى تحقيق مقصد من مقاصد الشريعة ، ويدل على ذلك أن هذه المصلحة يسقط اعتبارها، والالتفات إليها شرعًا متى عورضت بمفسدة أربى منها ، وحينئذٍ فمن غير الممكن إحداث البدع من جهة المصالح المرسلة .
3. وتنفرد البدعة بأنها تؤول إلى التشديد على المكلفين وزيادة الحرج عليهم ، بخلاف المصلحة المرسلة فإنها تعود بالتخفيف على المكلفين ورفع الحرج عنهم ، أو إلى حفظ أمر ضروري لهم .
4. وتنفرد البدعة بكونها مناقضة لمقاصد الشريعة ، هادمة لها ، بخلاف المصلحة المرسلة فإنها - لكي تعتبر شرعاً - لا بد أن تندرج تحت مقاصد الشريعة ، وأن تكون خادمة لها ، وإلا لم تعتبر .
5. وتنفرد المصلحة المرسلة بأن عدم وقوعها في عصر النبوة إنما كان لأجل انتفاء المقتضي لفعلها ، أو أن المقتضي لفعلها قائم لكن وجد مانع يمنع منه ، بخلاف البدعة فإن عدم وقوعها في عهد النبوة كان مع قيام المقتضي لفعلها ، وتوفر الداعي ، وانتفاء المانع .

والحاصل : أن المصالح المرسلة إذا روعيت شروطها كانت مضادة للبدع مباينة لها ، وامتنع جريان الابتداع من جهة المصلحة المرسلة ؛ لأنها - والحالة كذلك - يسقط اعتبارها ولا تسمى إذ ذاك مصلحة مرسلة ، بل تسمى إما مصلحة ملغاة أو مفسدة .
" قواعد معرفة البدع " ( ص 19 ، 20 ) .

والله أعلم

 




روابط ذات صلة

الفرق بين : إن شاء الله و إنشاء الله
إلى من وضع (عَلَم الدانمارك ) في توقيعه
حكم كتابة ( صلى ) أو ( صلم) أو ( ص ) بعد ذكر محمد صلى الله عليه وسلم
تنبيه بخصوص فتوى الشيخ العثيمين رحمه الله حول لفظ ( تحياتي )
حكم سماع أغنية المعلم المنتشرة في الانترنت
فتوى حول الصور الكرتونية المنتشرة حاليا
هل يجوز وضع صور شخص ميت في المنتدى كموضوع أو قصة
فتاوى تتعلق بالأسماء المستعارة في المنتديات
اللهم أعطِ قارئها بشرى يعقوب وغنى سليمان وصبر أيوب
أحاديث شعبانية غير صحيحة منتشرة في بعض المنتديات
قول ( اللهم إني صائم ) هل هو بدعة
تحذير من موقع في الإنترنت لتحريف القرآن
الموقف من الشائعات والأخبار على شبكة الانترنت
صفحة محاربة للإسلام
حول قراءة البسملة لقضاء الحوائج
هل هناك فرق بين كتابة الله و اللة
ما حكم الصور و النحت و التصوير و المصورون ؟
ما حكم تقسيم البدعة إلى بدعة حسنة و بدعة سيئة ؟
هل السفر على وجه السياحة محرم
ما حكم السكن مع العوائل في الخارج ؟
لا يصح حديث : لا سياحة في الإسلام
حكم رمي الحجاب عند السفر للخارج
حكم السفر للسياحة
السفر إلى البلاد التي تنتشر فيه المنكرات
حقيقة السياحة في الإسلام وأحكامها وأنواعها
التعامل ببطاقة الفيزا للبنك البريطاني عند السفر للخارج
حكم العقيقة ، وهل تسقط عن الفقير
سنن وآداب العيد
كيف يكون الاحتفال بالعيد؟
إذا وافق العيد يوم الجمعة
صفة صلاة العيد
فضل صيام الستّ من شوال
هل يشترط التتابع في صيام الست من شوال
هل يجعل صيام ستة شوال يوم الاثنين والخميس؟
الجمع في النية بين صيام الأيام البيض وصيام الست من شوال



التعليقات : 0 تعليق

القائمة الرئيسية

استراحة الموقع

خدمات ومعلومات

القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الإشتراك


انت الزائر : 2769102

تفاصيل المتواجدين
Powered by: mktba 4.6