جديد الموقع

»» »» فرضية حج بيت الله ( الخطب المكتوبة ) »» »» يا ذاكر الأصحاب كن متأدبا ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» هذا عمر - This Omar ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» ما هم بأمة أحمد ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» فتهجد به 2 - عبدالرحمن الفقى.flv ( النابغة عبد الرحمن الفقي ( أبو محمد الأثري ) ) »» »» الحلقة الأخيرة ( السيرة النبوية للشيخ نبيل العوضي ) »» »» فقـه الحـج ( المقالات ) »» »» مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي برابط يدعم الإستكمال ( مصاحف كاملة برابط واحد مباشر ) »» »» سورة الناس ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي ) »» »» سورة الفلق ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي )
وما أدراك ما ليلة القدر | شبكة أحباب الله
عرض المقالة : وما أدراك ما ليلة القدر

الصفحة الرئيسية >> المقالات

كاتب المقالة: نبيل العوضي
تاريخ الاضافة : 11/08/2012
الزوار: 4477
التقييم: 0.0/5 ( 0 صوت )

 ها قد وصلنا الى الليالي الأخيرة من هذا الشهر المبارك، وستنتهي هذه الليالي اسرع مما قبلها، فالمؤمنون المخلصون ينتظرونها من عام الى عام، فيها ليلة خير من الف شهر من حرمها فقد حرم الخير كله، من عظم قدر هذه الليلة انها سميت ليلة (القدر) فقد انزل الله فيها كتابا عظيم (القدر)، وامر ملكاً عظيم (القدر) ان ينزله على نبي عظيم (القدر)، وتتنزل فيها ملائكة عظيمة (القدر)، فاستحقت ان تكون بلا منافس ليلة (القدر).

العباد الصادقون يتلفهون لادراكها، فقد انزل الله في فضلها سورة كاملة، وجزءا من سورة اخرى، وسماها الله ايضا بالليلة (المباركة) الت (يفرق فيها كل امر حكيم) ويقدر فيها مقادير السنة مرة اخرى كما قدرت من قبل، فالليلة عظيمة الشأن (سلام) من بدايتها الى نهايتها.

الامم السابقة كان الناس فيها يعمرون سنين طويلة منهم من يبلغ الألف عام او يزيد، ومنهم العباد والقانتون، اما امتنا فقليل من يتجاوز السبعين عاما، ولهذا اكرم الله هذه الأمة بليلة خير من الف شهر، اي تزيد على الثمانين عاما، فأي كرم هذا واي فضل من رب العالمين علينا،

ليلة القدر هي ليلة تنتقل بين هذه الليالي العشر، قدتكون السابعة والعشرين كما قال بعض الاولين، وقد تكون في ليلة اخرى، هي في الغالب احدى الليالي الوتر ان اصبنا في ايامنا ومواقيتنا، لكن الذي يضمن قيامه لهذه الليلة هو من قام بالعشر كلها، وهذا هو الهدي النبوي، بل كان النبي صلى الله عليه وآله وسلم يقوم العشر كلها، ويعتكف في مسجد لا يخرج منه الا ليلة العيد، ليله ونهاره عبادة، وكان يأمر اهله بالعبادة في هذا الشهر، وكان اذا دخل العشر (شد مئزرة، واحيا ليله، وايقظ اهله) وكان يعلم زوجته الصديقة عائشة رضي الله عنها ان تقول في دعائها (اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عني).

ينبغي على من ادرك هذه العشر ان يغير حاله، فمن كان مجتهدا في العبادة فيلزد اجتهادا، ومن كان مقصرا فليتوقف عن تقصيره وليبدأ صفحة جديدة بينه وبين الله، فمن قام ليلة القدر ايمانا واحتسابا غفر الله ما تقدم من ذنبه، وعباد الرحمن يبيتون هذه الليالي سجدا وقياما، ودعاء وقنوتا، وبكاء وخشوعا، وذكرا واستغفارا.

مساكين والله من ضيعوا هذه الليالي في لهوهم وتسكعهم، محرومون من انشغلوا بالمسلسلات والمشي في الاسواق والجلوس في المقاهي عن الاعتكاف والجلوس في المساجد والاخلاص في العبادة، مهملون من تركوا اهاليهم في هذه الليالي فلم يشجعوهم على الصلاة والقيام وترك الذنوب والمنكرات، هذه العشر الغالية قد بدأت، والسباق الآن في آخره، والصالحون قد بلغوا المنازل العالية، فماذا نحن فاعلون؟! (وفي ذلك فليتنافس المتنافسون).




روابط ذات صلة

إحياء العزة الإسلامية
عائض الرجل الأسود في البيت الأبيض ..
القادم المنتظر
يا بني اركب معنا
إنها لإحدى العبر..ما حدث للشيخ الشثري عبرة للجميع !!
حسن معاملة الأجير
أطفال العراق من لهم !؟
يا أهل التوحيد لا يسبقكم الناس الى العراق
هل لك من أثر؟
لا غنى عن مجالس الإيمان
ماذا قالت الجماهير لقيادات رام الله؟
تركيا بعيون إسرائيلية من الحليف الاستراتيجي إلى محور الشر
التهذيب الدوري للذات
إلى زوجة داعية
السلعمانيـة !!
ظمأ الشهوة.. وسراب الفاحشة
فقه الأخوة في الله
الحياة .. دار عطاء ٍأم بلاء؟
ضحكه ومزاحه صلى الله عليه وسلم
حكم منوعة
نباح غير مُباح !
بعيداً عن الدنيا قريباً منها
البراطيل تنصر الأباطيل
علاقة الصورة بالشرك بالله !!!
فضل أيّام عشر ذي الحجة
الكرة.. والحنين إلي الجاهلية !
فضل يوم عرفة وحال السلف فيه
فضل يوم عرفة
وقفات مع العيد
يا خطبائنا.. لا تجعلونا نحزن يوم عيدنا
فضل أيام التشريق
أحكام وآداب عيد الأضحى المبارك
فقه شعائر عيد الأضحى
حكم التهنئة بالعيد والصيغ الواردة في ذلك
مات النصراني ..!!



التعليقات : 0 تعليق

القائمة الرئيسية

استراحة الموقع

خدمات ومعلومات

القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الإشتراك


انت الزائر : 2767081

تفاصيل المتواجدين
Powered by: mktba 4.6