جديد الموقع

»» »» فرضية حج بيت الله ( الخطب المكتوبة ) »» »» يا ذاكر الأصحاب كن متأدبا ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» هذا عمر - This Omar ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» ما هم بأمة أحمد ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» فتهجد به 2 - عبدالرحمن الفقى.flv ( النابغة عبد الرحمن الفقي ( أبو محمد الأثري ) ) »» »» الحلقة الأخيرة ( السيرة النبوية للشيخ نبيل العوضي ) »» »» فقـه الحـج ( المقالات ) »» »» مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي برابط يدعم الإستكمال ( مصاحف كاملة برابط واحد مباشر ) »» »» سورة الناس ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي ) »» »» سورة الفلق ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي )
رمضان والرّسالة السّامية | شبكة أحباب الله
عرض المقالة : رمضان والرّسالة السّامية

الصفحة الرئيسية >> المقالات

كاتب المقالة: البندري المجيول
تاريخ الاضافة : 17/08/2012
الزوار: 3996
التقييم: 0.0/5 ( 0 صوت )

كان رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أجود ما يكون في رمضان. عندما يمرّ بي هذا الحديث مع نفسي أذوب خجلاً، وأحسّ ببرودة أطرافي. أتذكّر تلك اللّيالي وأصوات أئمّة المساجد وقد اختلفت وأصبح يشوبها ذلك الصّوت الحزين النّادم المطالب والطّامع بالمغفرة. إنّ لهذا الشّهر حرمته العظيمة والمعصية فيه مضاعفة والرّحمة منزّلة والشّياطين مصفّدة مسلسلة، ومن التّناقض أن يشغل الإنسان نفسه فيه بالمسلسلات والبرامج عن التفرّغ للطّاعة والعبادة وطلب الرّحمة، ومما لاشكّ فيه أنّ المشجّع الأكبر لذلك هم المنتجون والمخرجون والفنّانون؛ فهم من يخرجون في هذا الوقت بالذّات ويتنافسون؛ من منهم للرّذيلة أقرب، منتهكين قدسيّة هذا الشّهر الفضيل.

يعتقد الكثير من النّاس أنّ الإمساك عن الطّعام والشّراب هو المعنى الكامل للصّيام، تاركًا لنفسه الحريّة بالسبّ والشّتم، و مشاهدة ما شاء ممّا يُعرض على القنوات مسوّغًا لفعله أنّه من باب التّسلية وتمضية الوقت.

واللّوم يقع على عاتق من مثّلها وأنتجها وأخرجها، ومن ساهم في عرضها للمشاهد، والحِمل يزيد لمن هم يدّعون الإسلام؛ فهم من شوّهوا صورته، و هدموا مُثُله سعيًّا وراء الشّهرة الباطلة الهابطة.

وبعض النّاس قد يترك صلاة التّروايح لمشاهدة مسلسل قد يفوته إذا صلاّها، تاركًا الفضل العظيم والثّواب الجزيل، منشغلاً بالفنون الخليعة المبطّنة بالمعاني الماجنة.

إنّ من الواجب على أئمّة المسلمين وأبناء هذا البلد التّكاتف لاجتثاث هذه الفنون من أصلها، وتكثيف الوعي الدّيني لكي لا يخرج جيل هشّ متخلٍّ عن قيمه الدّينيّة يستبيح القبيح، ويهتك وينشر الرّذيلة، ويركض خلف شهواته تابعًا للغرب مفتونًا بانفتاحهم.

ثبت عن النّبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه قال:‏ ‏"‏من لم يدع قول الزّور، والعمل به، والجهل، فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه‏"‏.

ومحروم –والله- من صيامه مردود عليه، حظّه منه الجوع والعطش.

اللّهمّ لا تجعلنا من المحرومين، واغفرْ لنا ولجميع المسلمين.




روابط ذات صلة

إحياء العزة الإسلامية
عائض الرجل الأسود في البيت الأبيض ..
القادم المنتظر
يا بني اركب معنا
إنها لإحدى العبر..ما حدث للشيخ الشثري عبرة للجميع !!
حسن معاملة الأجير
أطفال العراق من لهم !؟
يا أهل التوحيد لا يسبقكم الناس الى العراق
هل لك من أثر؟
لا غنى عن مجالس الإيمان
ماذا قالت الجماهير لقيادات رام الله؟
تركيا بعيون إسرائيلية من الحليف الاستراتيجي إلى محور الشر
التهذيب الدوري للذات
إلى زوجة داعية
السلعمانيـة !!
ظمأ الشهوة.. وسراب الفاحشة
فقه الأخوة في الله
الحياة .. دار عطاء ٍأم بلاء؟
ضحكه ومزاحه صلى الله عليه وسلم
حكم منوعة
نباح غير مُباح !
بعيداً عن الدنيا قريباً منها
البراطيل تنصر الأباطيل
علاقة الصورة بالشرك بالله !!!
فضل أيّام عشر ذي الحجة
الكرة.. والحنين إلي الجاهلية !
فضل يوم عرفة وحال السلف فيه
فضل يوم عرفة
وقفات مع العيد
يا خطبائنا.. لا تجعلونا نحزن يوم عيدنا
فضل أيام التشريق
أحكام وآداب عيد الأضحى المبارك
فقه شعائر عيد الأضحى
حكم التهنئة بالعيد والصيغ الواردة في ذلك
مات النصراني ..!!



التعليقات : 0 تعليق

القائمة الرئيسية

استراحة الموقع

خدمات ومعلومات

القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الإشتراك


انت الزائر : 2786028

تفاصيل المتواجدين
Powered by: mktba 4.6