جديد الموقع

»» »» فرضية حج بيت الله ( الخطب المكتوبة ) »» »» يا ذاكر الأصحاب كن متأدبا ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» هذا عمر - This Omar ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» ما هم بأمة أحمد ( الأناشيد الإسلامية ) »» »» فتهجد به 2 - عبدالرحمن الفقى.flv ( النابغة عبد الرحمن الفقي ( أبو محمد الأثري ) ) »» »» الحلقة الأخيرة ( السيرة النبوية للشيخ نبيل العوضي ) »» »» فقـه الحـج ( المقالات ) »» »» مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي برابط يدعم الإستكمال ( مصاحف كاملة برابط واحد مباشر ) »» »» سورة الناس ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي ) »» »» سورة الفلق ( مصحف القارئ عبدالمحسن الحارثي )
أردوغان في مرمى العلمانيين بعد تصريحاته عن الخمور واللبن | شبكة أحباب الله
عرض الخبر : أردوغان في مرمى العلمانيين بعد تصريحاته عن الخمور واللبن

الصفحة الرئيسية >> الأخبار

تاريخ الاضافة: 27/04/2013
الزوار: 5536
أحباب الله / مفكرة الاسلام: شنت الأوساط العلمانية التركية هجومًا شديدًا على رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، بسبب تصريحاته المنتقدة للخمور، والمادحة لمشروب "العيران" المصنوع من اللبن.
وكان أردوغان قد قال مساء الجمعة في ندوة حول السياسات المتعلقة بالمشروبات الكحولية: "من المؤسف انه في السنوات الاولى للجمهورية قدم مشروب كحولي مثل البيرة على انه مشروب شعبي تركي في حين أن مشروبنا الشعبي هو العيران".
وأضاف "وصل الامر الى حد ان بعض الاسر بدأت في اعطاء البيرة للاطفال في المرحلة الابتدائية بدافع انها جيدة للصحة ومغذية"، منتقدا كذلك الذين يقودون السيارة وهم سكارى "ما يتسبب بموتهم"، والقواعد التي تسمح للطلاب باحتساء الخمر "حتى الثمالة" داخل الجامعات.
وأعاد أردوغان تكرار هذه التصريحات اليوم السبت امام مجموعة من رجال الاعمال، مشيرا إلى أن جده طالب بجعل العيران المشروب الوطني "حتى يكون للأمة جيل سليم الصحة".
وقد استقبلت الأوساط العلمانية تصريحات اردوغان هذه بسيل من الانتقادات والملاحظات الساخرة على شبكات التواصل الاجتماعي، فقال أحد المغردين على "تويتر": "لا ينقص سوى اعلاننا من الخائنين للامة لاننا لا نشرب العيران".
وقال آخر: "لا شك في أن مشروبنا الوطني هو العيران الذي يريدون ان نشربه لكي ننام" في الاشارة الى الفوائد التي يشتهر بها العيران كمساعد على النوم.
يشار إلى أن الجمهورية التركية قامت عام 1923 بقيادة مصطفى كمال اتاتورك على انقاض الدولة العثمانية، وتبنت المبادىء العلمانية والغربية على حساب القيم الاسلامية التي كانت سائدة في المجتمع العثماني، بل شنت حينئذ هجوما شديدا على كل ما يمت للشعائر الإسلامية بصلة.




روابط ذات صلة

تقرير غولدستون والحصاد المر
الأقليات وسقوط الدول الإسلامية
قواعد التغيير من منظور تاريخي
اضطهاد الآخر .. أكذوبة الغرب
الأقصى ينادي فهل من ملبٍ ؟
شلال الدم بالصومال
جائزة نوبل بين التكريم والإدانة ؟
الغرب والحجاب والأزمة المالية
أوباما..نتنياهو..والمستوطنات!
مصادر: مبادرة روسية للتسوية بين سوريا و"إسرائيل"
مصادر عبرية تبدي حذرها من الزى العسكري للأسد !
الهند تجبر طائرة أمريكية تحمل مارينز على الهبوط
رائد صلاح سيقدم أدلة جديدة على تكثيف تهويد القدس
جارديان : الحكومة البريطانية تبتز المسلمين
اشتباكات بالجزائر بين الأمن ومحتجين
السعودية تتهم إسرائيل بسرقة تمورها
عباس يلوح بمرسوم الانتخابات
فيلدرز يصف القرآن بـ"كتاب الشر" وطلاب أمريكيون ينتفضون
إسرائيل تخصص مئات الملايين من الدولارات لتهويد القدس
تشيني: أوباما "الخائف" خرّب إرث إدارة بوش وأضر بحلفائنا
مصدر أمني: المتهم باختطاف الطائرة المصرية حمل جواز سفر مزور
رسوم نازية على مقابر جنود مغاربة مسلمين بفرنسا
انتقادات أمريكية لقانون حظر ازدراء الأديان المقدم من مصر
مشعل : دعوة عباس لانتخابات منفردة "غير شرعية"
مقتل وإصابة العشرات في تصادم قطارين بمصر
السعودية تغلق مدرسة بعد وفاة طالب بأنفلونزا الخنازير
معظم البريطانيين يرون استحالة انتصار الاحتلال في أفغانستان
المسلمون يقاطعون المدارس الكاثوليكية بكينيا لحظر الحجاب
الاحتلال يفرض طوقا أمنيا على الأقصى ويعتقل حراسه
بذكرى "بلفور".. إسرائيل تحيي والفلسطينيون يقاضون بريطانيا
السعودية: لن نسمح بتعكير صفو الحج
برلمانية إيطالية تسيء للنبي الكريم في مناظرة تليفزيونية
انتخابات العراق وإهدار المال العام
السياسة والدين.. بين المسلمين والأقباط في مصر
عزيزتي الحكومة عفوًا لقد نفد رصيدكم!!



التعليقات : 0 تعليق

القائمة الرئيسية

استراحة الموقع

خدمات ومعلومات

القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الإشتراك


انت الزائر : 2767961

تفاصيل المتواجدين
Powered by: mktba 4.6